وزير الزراعة ومدير "الفاو" يبحثان التعاون المشترك بين الوزارة والمنظمة الدولية

القصير: يشيد بالتعاون مع الفاو ويستعرض النهضة الزراعية التى تحققت في عهد فخامة الرئيس السيسي
مدير الفاو: مصر لديها قيادة حكيمة استطاعت التعامل بحكمة مع الصراعات في المنطقة والعالم
بمقر وزارة الزراعة بالعاصمة الإدارية الجديدة :
السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي استقبل اليوم
الدكتور شو دونيو، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"،والوفد رفيع المستوي المرافق له بحضور بعض قيادات الوزارة،
وبحث معه افاق التعاون المشترك بين الوزارة والمنظمة خلال الفترة القادمة
وفي بداية الاجتماع رحب "القصير"
بمدير الفاو مشيدا بقيادته للمنظمة وبالدور الذي تقوم به والتعاون المشترك، مؤكدا أن منظمة الفاو تسهم في مشروعات التنمية الزراعية والامن الغذائي في مصر، لافتاً الى ان علاقات التعاون معها بدأت منذ تأسيسها، حيث كانت مصر واحدة من أوائل الدول الأعضاء التي أقرت واعتمدت منظمة الأغذية والزراعة كمنظمة تابعة للأمم المتحدة تعنى بتحسين انتاج الغذاء في العالم والقضاء على الفقر والجوع،
وزير الزراعة استعرض الانجازات التي شهدتها مصر في عهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية في جميع المجالات وبالتحديد في قطاع الزراعة لتحقيق الأمن الغذائى للمواطنين والتغلب على تحديات ندرة الموارد الطبيعية من الأرض والمياه
وأشار "القصير" الى مشروعات التعاون المشترك مع الفاو خلال الفترة من عام 2018 - عام 2022 من خلال اتفاق الاطار القطري السابق بإجمالي ميزانية بلغت 32 مليون دولار.
واضاف انه تم بالفعل تنفيذ 38 مشروعا في قطاعات تطوير الري الحقلي ، صحة الحيوان ، دعم صغار المزاعين ، الأمراض النباتية والحيوانية، التنمية الريفية ، التغيرات المناخية ، الأمان الحيوي في الأسماك وغيرها ،
واشار الوزير إلي اتفاق الإطار القطري الحالي في الفترة من عام 2023 - عام 2027 بميزانية إجمالية تُقدر بنحو 71 مليون دولار لتنفيذ مشروعات دعم فني في عدد من المجالات والأنشطة الزراعية،
والذي تم التوقيع عليه اليوم بحضور د مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء لافتا الى انه جاري حالياً تنفيذ 7 مشروعات في مجالات: تعزيز الإنتاجية والحد من الفقر لصغار منتجي الألبان ، زيادة الإنتاج الزراعي المستدام وتحسين الأمن الغذائي، التكيف المناخي ، الإدارة المستدامة لدودة الحشد الخريفية، إكثار وتشجيع البذور والهجن المحلية في مصر، إنتاج شتل قصب السكر ، تحسين سبل العيش المستدام والتنمية الاقليمية في جنوب سيناء.
وأشار "القصير: الى انضمام مصر إلي مبادرة "بلد واحد منتج واحد" حيث تقدمت مصر بمنتج التمور، وذلك اتساقاً مع المشروع القومي لفخامة رئيس الجمهورية لزراعة 2.5 مليون نخلة وتحسين سلاسل القيمة لهذا المنتج الهام لزيادة معدلات تصدير مصر من التمور حيث تنتج مصر نحو 1.8 مليون طن/ عام، لافتا إلي دعم مصر لمبادرة "يداً بيد، والتي أطلقها المدير العام للفاو في عام 2019 والتي استهدفت رفع معيشة الفرد بالمناطق الريفية
كما أشار "القصير" الى المبادرة الرئاسية حياة كريمة والتي تستهدف رفع مستوى معيشة سكان الريف الذي يسكنه 60% من الشعب المصري ،
وزير الزراعة تناول مجالات التعاون مع المنظمة الدولية خلال الفترة القادمة في مجال استنباط الأصناف والتغيرات المناخية ودعم سلاسل القيمة المضافة والري الحديث وتبادل الخبرات وبناء القدرات وكذلك تطوير التعاونيات والتغلب على التفتت الحيازي،
ومن جهته أعرب "شو دونيو" المدير العام للفاو عن سعادته بوجوده في العاصمة الإدارية الجديدة والتي تؤكد على التطور الذي شهدته مصر في جميع المجالات وأنها تسير على الطريق الصحيح بفضل وجود قيادة حكيمة ممثلة في الرئيس السيسي الذي استطاع التعامل بحكمة مع الصراعات التى تشهدها المنطقة والعالم
"دونيو" اشاد كذلك بدور القيادة السياسية المصرية في دعم وتعزيز القطاع الزراعي في مصر وأكد أن ركيزة التنمية الزراعية هي القيادة السياسية الواعية صاحبة الرؤية المستقبلية والتركيز علي العلوم والابتكار في الزراعة لتعظيم الاستفادة من وحدة الإنتاج وتوجيه الطاقات لتبني الممارسات الزراعية الجيدة وتعزيز نهج الأنظمة الغذائية الزراعية، كما أكد علي أنه يتعين الاستفادة من موقع مصر الاستيراتيجي لدفع التعاون مع دول المنطقة لاسيما مع وجود المكتب الإقليمي للفاو بالقاهرة والذي يمكن من خلاله الوصول لدول المنطقة بأكملها وهو ما ييسر ويعزز دور المنظمة إقليما ودوليا
والجدير ان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، قد شهد اليوم بالعاصمة الادارية الجديدة، مراسم التوقيع على البرنامج الإطاري لنطاق عمل منظمة الأغذية والزراعة "الفاو" في مصر، خلال الخمس سنوات القادمة.

الزيارات :

1781